موقع نبض العرب
جريدة و موقع إخبارى سياسى - اقتصادى - اجتماعى - فنى - رياضى - متنوع

المقاومة ترد| “سرايا القدس” تعلن إطلاق أكثر من 100 صاروخ على تل أبيب والمستوطنات ردا على العدوان الإسرائيلي على غزة

كتبت: آية أبو شعير

أعلنت “سرايا القدس” الجناح العسكرى لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، إطلاق أكثر من 100 صاروخ على تل أبيب ومدن وسط إسرائيل ومستوطنات غلاف قطاع غزة، ردا على العدوان الإسرائيلي على غزة.

كانت وزارة الصحة الفلسطينية أعلنت ارتفاع عدد الشهداء في العدوان الاسرائيلي الذي بدأ عصر الجمعة الى 10 شهداء حتى الساعة السابعة وثمانية عشر دقيقة.
وأوضحت وزارة الصحة أن من بين الشهداء طفلة في الخامسة من العمر وسيدة في الثالثة والعشرين إضافة إلى 55 جريحا.
وبدأ العدوان الاسرائيلي بإغتيال عضو المجلس العسكري لسرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي تيسير الجعبري بغارة جوية استهدفت مكتبا يتواجد بحي بمدينة غزة.
وقصفت الطائرات الإسرائيلية عدة مواقع بغزة وحي الشجاعية وخان يونس ورفح والشمال موقعة أعدادا إضافية من الشهداء بينهم عدد من المقاومين.
وقرر المجلس الأمني المصغر “الكابينت” اعطاء الضوء الأخضر لجيش الاحتلال لاستمرار العملية العسكرية بغزة، كما أمر وزير جيش الاحتلال بيني جانتس بتجنيد فوري لـ25 ألف جندي.
وقال رئيس حكومة الاحتلال المؤقت يائير لابيد ” إنتهت قبل قليل الجلسة لتقييم الأوضاع التي ترأسها رئيس الوزراء يائير لابيد في مقر الكرياه بتل أبيب وحضرها كل من رئيس الوزراء البديل ووزير الجيش ورئيس هيئة الأمن القومي ورئيس الموساد ورئيس الشاباك ورئيس هيئة الأركان العامة لجيش الدفاع والسكرتير العسكري لرئيس الوزراء والمديرة العامة لرئاسة الوزراء ومدير عام وزارة الخارجية ومسؤولون كبار آخرون”.
وأوعز رئيس الأركان الإسرائيلي أفيف كوخافي بالانتقال إلى حالة الطوارئ في صفوف الجيش، وقرر كوخافي فتح غرفة العمليات العليا لقيادة الأركان.
في المقابل، أكدت الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة الفلسطينية أنّ رد المقاومة على اغتيال الشهيد تيسير الجعبري واخوانه قادمٌ وبالطريقة التي تحددها قيادة المقاومة.
وأعلنت الغرفة المشتركة في بيان له أنها في حالة انعقادٍ الآن وتقدر الموقف بالاشتراك مع الأجنحة العسكرية كافة، ولن تسمح للاحتلال بالتغول على أبناء الشعب الفلسطيني وكسر صموده ومقاومته.
وأضافت :”يا أبناء شعبنا المجاهد المرابط على أرض فلسطين، لقد بدأ عدونا الجبان عدواناً يستهدف فلسطين كل فلسطين، انطلاقاً من باحات المسجد الأقصى مروراً بجنين، واليوم يغتال قائداً وطنياً كبيراً وثلة من المجاهدين والمدنيين في عدوانٍ على شعبنا”.

ونعت الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة، الشهيد القائد الكبير مسؤول المنطقة الشمالية في سرايا القدس/ تيسير الجعبري (أبو محمود) وإخوانه الشهداء، محملة: “الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية كاملةً عن هذا العدوان، فهو بفعله هذا يخطئ التقدير، ونؤكد على أنّ هذا العدوان لن يمر مرور الكرام”.

اترك تعليقك